مقالات خاصة

دقة المبضع في معالجة أخطاء الصحوة

  إذا كان معنى الصحوة الدينية أنها :اليقظة بعد السبات ،والهداية بعد الضلال،والعلم بالشرع بعد الجهل به، وإحياء السنن بعد مواتها ،وانحسار المحرمات بعد فُشُوِّهَا، وتحقيق التوحيد بعد انتشار الإشراك ، وسيادة التستر والعفاف بين الرجال والنساء بعد غلبة ضده بينهما ؛ إذا كان هذا هو معنى الصحوة فالزمن الذي يستحق وصفه بذلك هو زمن قيام الدولة السعودية بأسره ، منذ التأسيس وحتى يومنا هذا ؛ ألايرى المُطَّلِع على التاريخ ما كان عليه أهل الجزيرة ،من الجهل والفرقة ..

المزيد

استراتيجية الكتاب جليس الجميع

مع كل معرض للكتاب تستجد شجون المثقفين وطلاب العلم والباحثين ، وهذا ما يحدث اليوم ونحن على أبواب معرض الرياض الدولي للكتاب ، وهو كما تؤكده متابعتي، المعرضُ الوحيد الذي يحقق نجاحاً نسبياً في المملكة العربية السعودية ، أما بقية المعارض في سائر مناطق السعودية فهي ضعيفة من ناحية حجم المشتريات  وأعداد الناشرين ، ولذلك هي ضعيفة من حيث الجدوى لأصحاب المكتبات ودور النشر ؛ هذا مع أن رُوَّاد هذه المعارض كثيرون جداً؛ لكن عدد ..

المزيد

من أسباب فشل الأحزاب الإخوانية في الحكم

عانت الشعوب في البلاد العربية والإسلامية حتى استيأست منذ الاحتلال الأوروبي لبلادها وإلى اليوم من مشكلات عديدة، بعضُها نتاجُ الاحتلال ، وبعضُها موروثٌ مما قبل ذلك ، ونخص اليوم مشكلة التغريب التي أسهمت في العمل على جلب العوائد المستوردة التي يُعارضها دينُ الأمة وموروثُها الثقافي والاجتماعي ، كما تُعارض كثيرٌ منها فطرةَ الله التي فطر الله الناس عليها ؛وجَلَبَ هذا التغريب معه كثيراً من المشكلات كالانفلات الاخلاقي وهشاشة الأسرة والعنوسة وضعف مستوى الغيرة وقلة الحياء ..

المزيد

من درعا إلى صنعا

من درعا إلى صنعا أكتب هذا المقال وممثلوا القوات الروسية وممثلو النظام السوري والإيراني داخل حي الأربعين في مدينة درعا البلد في انتظار استسلام باقي المسلحين ، ورغم كل ما حدث من الدمار والتهجير في البلدة إلا أن ممثل الجيش الروسي لا يزال يتوعد بالويل والثبور للبقية الباقية في هذه البلدة من سوريين وفلسطينيين. وغاب كالعادة عن درعا وما يجري فيها الإعلامُ العالمي ، والتصريحات الدولية والإدانات الأممية  التي شغلها تفكيرها بطالبان ،وما يمكن أن ..

المزيد

معوقات إبداع العقل السلفي

في مقال سابق تحدثتُ عن محركات الإبداع لدى العقل السلفي ، وأومأتُ إلى سؤالين: أحدهما: ما هي محركات الإبداع لدى غير السلفيين ، والآخر : وكيف لم يكن للسلفيين من الإبداعات إلا أقلها قياساً بما هو موجود على سطح البسيطة اليومَ ، وأحلتُ في ذلك لمقال سابق لي في صحيفة الوطن هو” السلفية والديكارتية” وسوف أبسط القول هنا شيئاً ما عن مُعَوِّقات السلفيين عن الإبداع في علوم إعمار الأرض ، وأعني بهن ما ليست علوما ..

المزيد

محركات الإبداع في العقل السلفي

محركات الإبداع في العقل السلفي  من المُتَقرِّر عندي وأتيقن أنه عند الكثيرين غيري ، وأسعى لأن يكون هو الرأي السائد لدى جميع المسلمين : أن العقول المُسلِمة المبدعة لابد أن تكون سلفية ، فإن لم يَكُنِ المُبدعُ سلفياً، فهو لن يتحرك نحو الإبداع إلا بفُسْحةٍ من العقائد التي يتوافق فيها مع السلفية ؛ وذلك أنه في دائرة الإسلام هناك جُملة من العقائد الصحيحة من اعتنقها أتاحت فرصة الظهور لإبداعاته المبَاحةَ شرعاً ، ولو لم يَكُن ..

المزيد

السلفية والإبداع

السلفية والإبداع  الإتيان بالجديد النافع في شتى مجالات العلوم النظرية والعملية مطلب لا يمكن للحضارات أن تتقدم ويكون لها فضل في واقع الإنسان وفي تراثه إلا به ، وكل حضارة تنتهي فاعليتُها وأثرها من اللحظة التي تجمد فيها وتتوقف عن الابتكار . ولا شك أن الأمة الإسلامية توقفت عن الابتكار منذ زمن ليس بالبعيد في مقياس أعمار الحضارات ؛ لكنه بعيد بالنسبة للتسارع المعرفي الذي استجد في الحضارة العالمية . وفي ظل المراجعات العربية والإسلامية ..

المزيد

سلفيتنا: هل حجَّرَت واسعا؟

سلفيتنا : هل ضيقت واسعا؟ في إحدى الحوارات المعتادة عن السلفية مع بعض الإخوة من كبار المثقفين ،كتب  لي أحدهم وهو من الذين لهم سابقة في الخير والدعوة: “أخي الحبيب د.محمد حفظك الله ورعاك : لا أظنه يغيب عن علمك أنني من أكثر المدافعين عن السلفية الحقة، ومع ذلك فإنني أعتقد أن سلفيتنا المتأخرة ضيقت واسعاً واحتكرت ما تعتقد هي أنه الحقيقة المطلقة وبخاصة في كثير من مسائل الاعتقاد، مع أن الجميع مجتهدون وكلهم مصيبون ..

المزيد

خطر المسلمين على الإسلام

خطر المسلمين على الإسلام  الحرب العالمية على الإسلام وأهله حقيقة يُمَاري فيها القليل من الناس ويجحدونها  بذرائع مهما كثرت لا تغني من الحق شيئاً ،فالجميع يرى ويسمع هذا الاحتشاد العالمي الذي لا ينفك يستهدف المسلمين ودينهم حرباً وتشويهاً وتفريقاً في كل المجالات وأينما وُجدوا ؛ وهو أمر ليس وليد التاريخ المعاصر بل قديم قِدَم الإسلام وَقِدَم أعدائه . لكن الطَريف أن حرب الإسلام من خارج أهله طيلة التاريخ وحتى وقتنا الحاضر لم يكن ليكون لها ..

المزيد

فكر التكفير بين جدلية هيجل ومصارعة الحق

يندر عبر التاريخ أو قُلْ : ينعدم أن تجد توجها دينياً ناجحاً يكون له القبول في بقعة من الأرض إلا ويظهر من داخله توجهات تنتحل اسمه وهي في حقيقتها تُعارِضه كُلِّيَاً أو جُزْئياً ؛ هذه ظاهرة تاريخية ليست خاصة بالأديان ؛ بل تدخل في الأفكار والدول والظواهر الاجتماعية، وهي خلاصة مفهوم الفيلسوف الألماني هيجل للجدلية ، وهي انقلاب النقيض على نقيضه ؛ وحديثنا اليوم عن الفكر الديني ، حيث نجد أن الفكرة حينما تنتشر يظهر ..

المزيد