جديد المقالات

السعوديون والحل العلماني

منذ أعوام قلائل اتسعت دائرة الافتتان بالعلمانية ؛ فلم تعد مقتصرة على الليبراليين الذين يهتبلون عادة كل فرصةً ليتغنوا فيها بما يزعمونه من فضائل العلمانية وجمالياتها وما سوف تُقدِّمه للحياة لو أنها طُبِّقت ؛ بل دخل فيها عدد ممن يَنْسِبون أنفسهم عموما للتوجه الإسلامي وبدأوا يترنحون أمام إغراءاتها . فهذا راشد الغنوشي، ناضَلَ أكثر من أربعين سنة في مواجهة الحكم العلماني في بلاده ، وتعرض من أجل ذلك للسجن والنفي والمطاردة ، وتعرض أبناء حزبه ..

المزيد

أعيدوا إلينا بحرنا الفِطْرِي

 قبل ما يزيد عن الأربعين عاماً بقليل ، وكنتُ إذ ذاك طفلاً، كنَّا نخرج إلى البحر صحبة أُسَرِنا ، ولم نكن نبتعد عن مدينة جدة كثيراً ، كنا بالتحديد نتجاوز قليلاً مصنع الإسمنت لنجد الشواطئ الفِطرية التي لم تعبث بها أصابع البشر ، فنجلس على التراب النظيف الأشقر الذي يشبه الزجاج في لمعانه ، ونشاهد الشُّعَب المرجانية ذات الألوان الساحرة لا نحتاج في رؤيتها والاستمتاع بها إلى الغوص والمشقة، فلم يكن يفصلها عنا سوى شبر ..

المزيد

فلسطين واستراتيجية المقاومة

أتحفظ كثيراً على مصطلح المقاومة ، واستخدامي له في عنوان هذا المقال لا يعني إقراره ؛ والمصطلح الصحيح الذي لا ينبغي للمسلمين التنازل عنه هو مصطلح الجهاد ، الذي اختاره الله تعالى ليكون شعاراً لهذه الأمة ، تطلقه على رياضة الأنفس على طاعة الله تعالى واجتناب معصيته ، كما في الحديث الذي رواه أحمد والترمذي والحاكم وغيرهم عن فضالة بن عبيد عن رسول اللهﷺ(وَالْمُجَاهِدُ مَنْ جَاهَدَ نَفْسَهُ فِي طَاعَةِ اللهِ) كما تطلقه على الدعوة إلى ..

المزيد

من الفتنة في الدين: ازدراء الصحابة.

من خصائص دين الإسلام ونعم الله تعالى التي خص بها المسلمين دون من سبقهم من الأمم :أن هيأ لنبيهم صحباً كراماً آمنوا به وعزروه ونصرره واتبعوا النور الذي أنزل معه؛ فقضى الله لهم بالفلاح في كتابه الكريم حين قال:﴿فَالَّذينَ آمَنوا بِهِ وَعَزَّروهُ وَنَصَروهُ وَاتَّبَعُوا النّورَ الَّذي أُنزِلَ مَعَهُ أُولئِكَ هُمُ المُفلِحونَ﴾وأنعم عليهم بالرضى وأخبر سبحانه أنه أعد لهم الجنات ولما يزالوا في حياتهم الدنيا كما قال:﴿وَالسّابِقونَ الأَوَّلونَ مِنَ المُهاجِرينَ وَالأَنصارِ وَالَّذينَ اتَّبَعوهُم بِإِحسانٍ رَضِيَ اللَّهُ ..

المزيد

رياضة البنات وحديث في العمق

قصة طويلة أُلخِّصُها في سطور؛ ولعل ملخصها يفسر لك كثيرًا مما يحيط بنا اليوم من أحداث ، وتُجِيبُنا عن بعض ما يدور من تساؤلات حول إقرار الرياضة في مدارس البنات وما شابهها من قضايا. والقصة هي: دولة بُنِيَت أواسط القرن الهجري الماضي بأيدي أبنائها، وكَوَّنت نظامها وأُسُسَ حكمها على وفق ما يقتضيه دينها وعرفها وتاريخها. فوجئت دولُ العالم المـُتَسَيِّد بأن هذه الدولة نشأت في غمرة انشغالهم بحربين عالميتين، فحاولوا إسقاطها مبكرًا،مرة عبر دعم المناوئين لها ..

المزيد